من لم يقدر فضل امه في حياته .... لن يجد من تقدر حياته

بواسطة mai haridy بتاريخ الاثنين، 17 سبتمبر 2012 | 2:57 م

من لم يقدر امه في حياته ... لن يجد من تقدر حياته

تقدم طبيب لخطبة فتاة ولكن الفتاة عندما علمت بظروفه جميعها


اشترطت ان لا تحضر والدته الزواج لكي تقبل اتمام الزواج

احتار الشاب في امره ولم يجد الا والد احد اصدقائه كان يحترمه كثيرا

وكان استاذاً له في الجامعه ليستشيره

عندما سأله لماذا هذا الشرط ؟ ... اجاب بخجل

ابي توفي في السنه الاولى من عمري ~~~ ووالدتي عامله بسيطه تغسل ثياب الناس لتنفق على تربيتي
ولكن هذا الماضي يسبب لي الكثير من الحرج وعليه الان ان ابدأ حياتي

فقال استاذه ... لي عندك طلب صغير .. وهو ان تغسل يدي والدتك وثم تعود الى لقائي غدا لتسمع رأيي

بالفعل عندما عاد الى المنزل طلب من والدته ان تدعه يغسل يدها

بدأ بغسل يدي والدته ببطء , وكانت دموعه تتساقط لمنضرهما

كانت المره الاولى التي يلاحض فيها كم كانت يدي والدته مجعدتين

فيهما بعض الكدمات التي كانت تجعل الام تنتفض حين يلامسها الماء !

بعد انتهائه من غسل يدي والدته لم يستطع الانتضار حتى اليوم التالي بل تحدث مع والد صديقه على الهاتف قائلا:

اشكرك فلقد حسمت امري ....

لن اضحي بأمي من اجل يومي ... فقد ضحكت بعمرها من اجل غدي

ومن لم يقدر فضل امه في حياته .... لن يجد من تقدر حياته

المصدر منتديات صدفة

0 التعليقات:

إرسال تعليق